قدمت دراسة حديثة نشرت في 27 كانون الثاني الماضي بدورية “نيتشر أسترونومي– Nature Astronomy”، تحليلا يكشف عن أدلة على وجود مركب نادر ضمن “الحبيبات بين النجمية” في إحدى الصخور الفضائية التي تعود إلى نيزك إليندي. ولم يعتقد العلماء من قبل
اقرأ المزيد