أفاد معهد الإحصاء التركي TUIK، اليوم الخميس، بأن التضخم السنوي في البلاد قد بلغ في شهر نيسان/أبريل الماضي 69.97%، ما قد يعني بحسب الخبراء أنه سيكون من الضروري خفض سعر الفائدة.

وحسب المعهد، فقد لوحظ نسبة زيادة في التضخم على أساس شهري تبلغ 7.25٪، فيما بقي معدل التضخم الأساسي فوق 50% في نيسان/أبريل. وأظهرت البيانات أن معدل التضخم الأساسي السنوي بلغ 52.37%.

وفي كانون الثاني/يناير وآذار/مارس من هذا العام وصل المؤشر إلى 48.69% و61.14% على التوالي.

وأشارت وسائل الإعلام التركية إلى أن التضخم في يناير كان رقماً قياسياً لتركيا منذ عام 2002. في الوقت ذاته، انخفض التضخم الشهري من 9.19% في آذار/مارس إلى 7.67% في نيسان/أبريل.

ويحافظ البنك المركزي التركي على نسبة التضخم دون تغيير عند 14% هذا العام. فيما أعلن رئيس الهيئة التنظيمية عن توقعاته بأن التضخم في البلاد سيبدأ في الانخفاض بعد شهر أيار/مايو الحالي.

المصدر: روسيا اليوم