صرحت شركة “غازبروم” أن تصدير الغاز الروسي إلى الصين عبر خط أنابيب “سيبيريا” نما في الفترة بين كانون الثاني/يناير ونيسان/أبريل الماضيين بنسبة 60% تقريباً، مقارنة بالفترة ذاتها من العام الماضي.

وجاء في بيان صدر عن الشركة الروسية: “صادرات الغاز إلى الصين عبر خط أنابيب “قوة سيبيريا” تتزايد بموجب عقد ثنائي طويل الأجل بين شركة “غازبروم” وشركة “CNPC” الصينية.

وأضافت الشركة: “يتجاوز حجم عمليات التسليم في الأشهر الأربعة الأولى من عام 2022 نفس الفترة من العام الماضي بنحو 60%”.

ويتم توريد الغاز الروسي إلى الصين عبر خط أنابيب “باور أوف سيبيريا”. وقد بدأت عمليات التسليم عبر خطوط الأنابيب في نهاية عام 2019 وفي عام 2020 بلغت 4.1 مليار متر مكعب.

مع تقدم المشروع من المخطط زيادة حجم عمليات التسليم سنوياً حتى الوصول إلى السعة السنوية للتصميم البالغة 38 مليار متر مكعب سنوياً بحلول عام 2025. ومع مراعاة الاتفاقية الجديدة التي تم توقيعها في شباط/فبراير الماضي، يمكن أن تصل الطاقة الإجمالية للشحنات إلى الصين عبر طريق “الشرق الأقصى” إلى 48 مليار متر مكعب سنوياً.

المصدر: سبوتنيك