قالت صحيفة Welt am Sonntag، إنه سيكون من الصعب على ألمانيا إيجاد بديل للنفط والفحم والغاز الروسي، في حال توقف الإمدادات بسبب تصاعد الموقف بين روسيا الاتحادية وأوكرانيا.

 ووفقاً لها، في عام 2020، بلغ اعتماد ألمانيا في مجال الطاقة على روسيا نسبة 64٪. ووصلت حصة النفط الروسي في الواردات الألمانية إلى 34٪. أما الغاز الطبيعي فبلغت 50٪ والفحم 45٪.

ونقلت الصحيفة، عن مارتن باين خبير الطاقة في معهد علوم الأرض والموارد الطبيعية الألماني: “لا يمكن استبدال موارد الطاقة بهذا الحجم بسرعة. العثور بسرعة وبشكل كامل على بديل لروسيا التي تحتل مثل هذا المركز في أسواق الفحم والغاز والنفط، صعب للغاية، إن لم يكن مستحيلاً”.

المصدر: تاس