يحاول البنك المركزي الصيني كبح جماح ارتفاع سعر صرف اليوان، في تراجع مؤقت عن جهوده السابقة لجعل اليوان أكثر مرونة وتوجها نحو السوق.

وقد أصدرت السلطات الصينية أوامر لجهات الإقراض أمس الاثنين بالاحتفاظ بالمزيد من عملاتها الأجنبية كاحتياطيات في البنك المركزي الصيني، للحد من المبيعات، بعد وصول اليوان إلى أعلى مستوياته خلال أربع سنوات، عند 6.3674 مقابل الدولار.

ويسعى بنك الشعب الصيني إلى ردع المضاربين، بعد ارتفاع سعر صرف اليوان بنحو 12% مقابل الدولار في مايو الماضي.

ويرفع أمر أمس احتياطيات العملات الأجنبية التي يجب على البنوك الاحتفاظ بها كودائع لدى بنك الشعب الصيني (المركزي) من 5% إلى 7%.

وقالت مجموعة “ماكواري غروب” إن هذه الزيادة هي “إشارة قوية” على القلق الذي يعتري صانعي السياسة المالية الصينية لسرعة ارتفاع اليوان.

المصدر: وكالات

شارك المقالة