بلغ الدولار أدنى مستوى في أسبوعين، اليوم الأربعاء، إذ انحسر الطلب على الأصول الآمنة، فيما يتطلع المستثمرون إلى تعاف متوقع من جائحة كوفيد-19 هذا العام، مدفوع بتحفيز مالي ونقدي كبير.

وانخفض مؤشر الدولار إلى مستوى 90.378 نقطة، اليوم للمرة الأولى منذ بداية فبراير الجاري.

وارتفع اليورو إلى 1.2126 دولار، معززاً مكاسبه لليوم الثالث.

وعاود الجنيه الإسترليني بلوغ أعلى مستوى في ثلاثة أعوام عند 1.3827 دولار، قبل أن يتداول مرتفعاً 0.1 في المئة عند 1.3818 دولار.

واستقر الدولار تقريباً عند 104.58 ين ياباني، بعد أن تراجع إلى المستوى المنخفض البالغ 104.5 ين للمرة الأولى هذا الشهر في الجلسة السابقة.

أما في سوق العملات الرقمية، فقد استقرت عملة “البيتكوين” عند 46500 دولار، بعد أن كانت أمس الثلاثاء قد سجلت مستويات قياسية جديدة، حيث تجاوزت مستوى 48000 دولار.

المصدر: وكالات