في تراجع مفاجئ عن موقفها السابق، أعلنت بورصة نيويورك أمس الاثنين، أنها لم تعد تنوي المضي قدماً في إلغاء إدراج أوراق مالية لـ3 شركات اتصالات صينية.

وقالت البورصة في بيان نشر على موقعها الإلكتروني، إنها اتخذت هذا القرار “في ضوء مزيد من المشاورات مع السلطات التنظيمية ذات الصلة”.

وعلى وقع هذا الإعلان قفزت الأسهم المدرجة في هونغ كونغ للشركات الثلاث، منها “تشاينا تليكوم كوربوريشن لتمتد” 9%، وكل من “تشاينا موبايل ليمتد” و”تشاينا يونيكوم إلى” 7%.

وكانت وزارة التجارة الصينية لوحت باتخاذ “الإجراءات الضرورية” لحماية مصالح شركاتها بعد أن بدأت بورصة نيويورك الأسبوع الماضي عملية إلغاء إدراج الشركات الثلاث بناء على قرار إدارة الرئيس دونالد ترامب في نوفمبر حظر القيام باستثمارات أمريكية بشركات صينية يملكها الجيش.

المصدر: “رويترز”