أصدرت وزارة الاقتصاد والتجارة الخارجية قراراً بمنع تصدير أوراق الغار حتى نهاية العام 2021.

وجاء القرار بناء على مقترح مقدم من وزارة الزراعة السورية، وكتاب رئاسة مجلس الوزراء المستند إلى توصية اللجنة الاقتصادية رقم 50 تاريخ 23 نوفمبر 2020.

ووفقاً لبيانات تعود للعام 2018، فإن سورية صدرت أكثر من 360 صنفاً نباتياً طبياً وعطرياً منها 40 صنفاً خاماً دون أن تخضع لعمليات تصنيع بكمية تصل سنوياً لحوالي 3000 طن وبقيمة تقارب 4.5 مليار دولار.

وتعتبر أهم الأصناف المصدرة خاماً ورق الغار، إذ صدر منه حينها نحو ألفي طن بقيمة 1200 دولار للطن، أي بقيمة 2.4 مليون دولار، وفقاً لتقارير لوسائل إعلام سورية.

المصدر: وكالات

شارك المقالة