أظهرت بيانات وزارة الخزانة الأمريكية أن روسيا رفعت حصتها من السندات الحكومية الأمريكية من 5.85 مليار دولار في أغسطس إلى 5.96 مليار دولار في سبتمبر الماضي.

وتشير البيانات التي تم نشرها يوم الثلاثاء، إلى أن الحصة من السندات الطويلة الأجل ارتفعت من 2.6 مليار في أغسطس إلى 3.4 مليار دولار في سبتمبر، بينما انخفضت حصة السندات القصيرة الأجل من 3.2 مليار إلى 2.5 مليار دولار خلال الفترة ذاتها.

يذكر أن روسيا قلصت حصتها من السندات الحكومية الأمريكية بشكل حاد في عام 2018، وفي أغسطس 2019 عاودت شرائها لأول مرة منذ 6 أشهر.

وفي العام الحالي قلصت روسيا حصتها من السندات الأمريكية في مارس بـ 3 أضعاف مقارنة بفبراير، من 12.58 مليار دولار إلى 3.85 مليار، ثم زادت منها في أبريل إلى 6.85 مليار دولار.

تجدر الإشارة إلى أن أكبر مستثمر في السندات الحكومية الأمريكية هو اليابان (1.27 تريليون دولار)، وتحل الصين في المركز الثاني (1.06 تريليون دولار).

المصدر: تاس

شارك المقالة