جرت تسوية النفط عند أقل من 40 دولاراً للبرميل يوم الجمعة، بعد أن أججت زيادة إصابات كورونا المخاوف من ضعف الطلب، وحالة الترقب المرافقة لفرز الأصوات في الانتخابات الأمريكية.

وجرت تسوية خام برنت على انخفاض 1.48 دولار، بما يعادل 3.62 بالمئة، إلى 39.45 دولار للبرميل.

وهبط خام غرب تكساس الوسيط الأمريكي 1.65 دولار، أو 4.25 بالمئة، إلى 37.14 دولار للبرميل.

لكن الخامين حققا مكسباً أسبوعياً، إذ صعد برنت 5.8 بالمئة وزاد الخام الأمريكي 4.3 بالمئة كما ضغط على السوق انحسار احتمالات حزمة تحفيز أمريكية كبيرة.

وقال بوب يوجر مدير عقود الطاقة في بنك “ميزوهو”: “النفط الخام شديد التأثر بتوقعات التحفيز التي تلقت لتوها ضربة وازدادت سوءا… وضع فيروس كورونا هو أكثر مؤشر سلبي بالنسبة للطلب”.

المصدر: “رويترز”

شارك المقالة