قالت صحيفة “واشنطن بوست”، أمس السبت، إن السلطات الأمريكية فرضت قيوداً على تصدير المنتجات التكنولوجية إلى شركة SMIC الصينية المختصة في إنتاج أشباه النواقل.

وجاء في وثيقة من وزارة التجارة الأمريكية، نشرتها الصحيفة، أنه بات يتوجب بعد الآن على الشركات الأمريكية، الحصول على تراخيص خاصة من سلطات البلاد، لكي تتمكن من تصدير أنواع معينة من منتجات إلى SMIC.

وسيبقى هذا النظام ساري المفعول طالما “تقوم حكومة الولايات المتحدة بتقييم أنشطة SMIC والشركات التابعة لها”.

في وقت سابق، قالت المتحدثة باسم البنتاغون سوزان غوف، في حديث لوكالة “تاس”، إن السلطات الأمريكية تدرس إمكانية إدراج SMIC في القائمة السوداء.

وقبل ذلك، أشارت وكالة “رويترز”، إلى أن البنتاغون قد اقترح إدراج SMIC في القائمة السوداء بزعم وجود صلات لهذه الشركة بالقوات المسلحة الصينية.

وحتى الآن، تم إدراج أكثر من 275 شركة صينية على القائمة السوداء. وهذا الأمر، يحد بشدة من قدرتها على شراء معدات عالية التقنية من الولايات المتحدة.

المصدر: تاس

شارك المقالة