كشف اللواء يحيى صفوي، المستشار العسكري للمرشد الأعلى الإيراني، عن أن طهران حصلت على الذهب مقابل حمولات الوقود التي أرسلتها إلى فنزويلا.

وأكد صفوي أن إيران تقدم المساعدة لأي دولة تطلب منها ذلك، سواء كانت مسلمة أم غير مسلمة، وقال: حصلنا على الذهب مقابل البنزين الذي أرسلناه إلى فنزويلا، ونقلنا الذهب بالطائرة كي لا يتعرض لأي حادث في الطريق.

وأضاف صفوي أن إيران تريد نقل تجربة حربها مع العراق (1980- 1988) إلى الدول التي تواجه الولايات المتحدة، وقال إن إيران تقدم الاستشارات إلى فنزويلا لبناء قوات تعبئة شعبية على شاكلة قوات الباسيج الإيرانية، إضافة إلى التصدي للهجمات السيبرانية، وهي خبرات كانت قدمتها طهران إلى العراق وسوريا خلال السنوات الماضية.

وأكد المسؤول العسكري أن الدعم الذي تقدمه إيران للدول الإسلامية وغير الإسلامية، عبارة عن مساعدات مقابل المال، وقال إن طهران تحصل على الدولار نقدا مقابل أي مساعدة تقدمها إلى العراق، وأضاف أنه تم التوقيع على اتفاق مع سوريا للحصول على مقابل ما إزاء أي مساعدات.

المصدر: روسيا اليوم

شارك المقالة