اعتبر وزير الطاقة الروسي ألكسندر نوفاك أن روسيا ستتمكن من زيادة حصتها في سوق النفط العالمية بعد انتعاش الطلب.

وكتب نوفاك في مقالة نشرتها مجلة “إنرغي بوليسي” التابعة لوزارة الطاقة الروسية، إن موسكو وضعت برنامجاً لآبار النفط غير المكتملة، والتي يمكن إطلاقها بمجرد تعافي الطلب العالمي من جائحة فيروس كورونا.

وأضاف أنه “عندما يبدأ الطلب في العودة إلى مستويات ما قبل الأزمة سيكون من المهم للغاية بالنسبة لروسيا وكذلك للدول الأخرى المنتجة للنفط، استعادة حصتها في السوق في أقرب وقت ممكن وحتى زيادتها في ظل انخفاض المنافسة بين المنتجين”.

ووفقا للوزير الروسي فإن سوق النفط العالمية من الممكن أن تشهد في 2023 – 2025 انخفاضا في المعروض النفطي العالمي بسبب عدم كفاية الاستثمار في الإنتاج في عام 2020 بسبب تداعيات فيروس كورونا وانخفاض أسعار النفط.

وأشار إلى أنه سيتم استثمار 170 مليار دولار أقل مقارنة بالعام الماضي في إنتاج النفط والغاز، لذلك من المرجح ألا تنتعش الاستثمارات بالكامل في 2021.

وأضاف أن وزارة الطاقة الروسية اتخذت عددا من الإجراءات لدعم خدمة حقول النفط ولضمان استدامة الصناعة والحفاظ على الوظائف قدر الإمكان.

المصدر: “تاس”

شارك المقالة