معلومات وحقائق عن عنصر اللنثانوم والذي تعود اصل تسميته للكلمة الإغريقية lanthanein والتي تعني التملّص من المراقبة.

بعض الحقائق عن اللنثانوم:

العدد الذري: 57

الرمز الذري: La

الوزن الذري: 138.90547

درجة الانصهار: 1684.4 فهرنهايت (918 درجة مئوية).

درجة الغليان: 6267.2 فهرنهايت (3464 درجة مئوية).

الاكتشاف:

استخرج الكيميائيُّ السويديّ كارل كوستاف موساندر أكسيد اللنثانوم (اللنثانا) من نترات السيريوم المَشُوبة عام 1839، وقد عُزلت صيغة نقية منه عام 1923 تقريبًا.

خصائص اللنثانوم:

اللنثانوم عنصر أبيض فضي، مرن، لدن، وطري للغاية بحيث تستطيع أن تقطّعه بسكين، واللنثانوم أحد أكثر العناصر الأرضية النادرة تفاعلًا والتي تُدعى بـ (اللانثانيدات – lanthanides).

يتفاعل هذا العنصر مع عناصر الكربون والنتروجين والبورون والسيلينيوم والسيليكون والفوسفور والكبريت ومع الهالوجينات أيضًا.

يتأكسد اللنثانوم بسرعة في الهواء ويتآكل بكلٍّ من الماء البارد والساخن. وللّنثانوم نظيران مستقران هما 138 La،139 La بالإضافة لثلاثة وعشرين نظيرًا مُشعًا.

مصادر اللنثانوم:

يوجد اللنثانوم -وهو من العناصر الأرضية النادرة- في معادن عناصر مثل (سرايت – cerite)، (مونازيت – monazite)، (اللانايت – allanite)، (باستناسايت – bastnasite).

ويمكن أيضًا أن يوجد في المونازيت والباستناسايت بنسب تصل إلى 25% و38% على التوالي. بالإضافة لذلك، أُنتج هذا الفلز في السنوات الأخيرة بإرجاع الفلورايد اللا مائي بالكالسيوم.

استخدام اللنثانوم

يُستخدم اللنثانوم والعناصر الأرضية النادرة الأخرى في إضاءة قوس الكربون خاصًّة في صناعة الفلم والتلفاز من أجل إضاءة الاستوديو والعرض.

يوفّر أكسيد اللنثانوم (La2O3) المقاومة القلوية للزجاج المُستخدم في صناعة عدسات الكاميرا وصناعة النظارات الأخرى الخاصة. ويُستخدم حوالي 25% من خليط السبائك في صنع أحجار الولّاعات التي

تحتوي على اللنثانوم، وتُستخدم أيضًا كميات قليلة منه كمادة مضافة لإنتاج حديد الزهر العقدي.

شارك المقالة