قال رئيس مجلس إدارة “طيران الإمارات”، في بيان السبت، إن الشركة أنهت خدمة 10% من موظفيها بسبب فيروس كورونا، لكن نسبة الوظائف التي سيتم إلغاؤها قد تصل إلى 15%، أي 9 آلاف وظيفة.

وقدر رئيس مجلس الإدارة تيم كلارك في وقت سابق، أن الشركة قد تحتاج إلى 4 سنوات لتعود الأمور إلى طبيعتها “إلى حد ما”.

ولم تنشر “طيران الإمارات”، حتى الآن، عدد الوظائف التي خفضتها، وكان آخرها الأسبوع الماضي.

وعلقت أكبر شركة طيران في الشرق الأوسط تدير أسطولاً من 270 طائرة من الحجم الكبير، رحلاتها في أواخر مارس بسبب فيروس كورونا.

واستأنفت بعد ذلك بأسبوعين نشاطا مخفضا، وتخطط لتسيير رحلاتها إلى 58 مدينة بحلول منتصف أغسطس، مقابل 157 قبل الأزمة الصحية.

المصدر: وكالات

شارك المقالة