تخطى الدولار الأمريكي عتبة الـ 8000 ليرة لبنانية، اليوم، في السوق السوداء، وسط إجراءات أمنية وحكومية للسيطرة على سوق الصرافة السوداء.

تراوح سعر الدولار ما بين 8000 و8200 ليرة لدى الصرافين غير الشرعيين، وسط توقعات بأن يصل إلى 10 آلاف مطلع الأسبوع المقبل، بحسب ما نقلت صحيفة “النهار” اللبنانية.

وكان الرئيس اللبناني، ميشال عون، قد صرح منذ أيام بأن لبنان يمر بأسوأ أزمة مالية واقتصادية، لافتاً إلى أن الانهيار لا يستثني أحداً.

وكتب عون، على حسابه الرسمي بـ “تويتر”، يوم الخميس: “يمر وطننا اليوم بأسوأ أزمة مالية واقتصادية، ويعيش شعبنا معاناة يومية خوفاً على جنى أعمارهم، وقلقاً على المستقبل، ويأساً من فقدان وظائفهم ولقمة العيش الكريم”.

وأضاف: “لقد لامسنا أجواء الحرب الأهلية بشكل مقلق، وأُطلقت بطريقة مشبوهة تحركات مشبعة بالنعرات الطائفية والمذهبية، وتجييش العواطف، وإبراز العنف والتعدي على الأملاك العامة والخاصة وتحقير الأديان والشتم، كحق مشروع للمرتكبين”.

شارك المقالة