قالت مديرة صندوق النقد الدولي كريستالينا جورجيفا، يوم الجمعة، إنه لا يوجد سبب حتى الآن لتوقع حدوث انفراجة للأزمة الاقتصادية في لبنان.

وأضافت جورجيفا خلال مناسبة نظمتها “رويترز” عبر الإنترنت، أن الأزمة الاقتصادية العالمية الناجمة عن فيروس كورونا قد تكون في نهاية المطاف اختباراً لموارد الصندوق البالغة تريليون دولار. وتابعت بالقول: “لكننا لم نصل بعد لتلك النقطة”.

وأفادت بأنه من الواضح الآن أن التعافي من توقف أنشطة الأعمال والسفر عالمياً يجب أن يبدأ رغم الوجود الواسع الانتشار للفيروس.

وأوضحت جورجيفا  أن الدول الأعضاء بصندوق النقد الدولي مستعدة لتقديم المزيد من الدعم للصندوق إذا اقتضت الحاجة.

المصدر: رويترز

شارك المقالة