ذكر مشروع بيان لاجتماع منظمة الدول المصدرة للنفط “أوبك” أن المنظمة تعتزم تمديد اتفاقية خفض الإنتاج “أوبك+” بواقع 9.7 في المئة في شهر تموز بشرط تحسين التزام جميع الدول بهذه الصفقة.

 وجاء في مشروع البيان الذي حصلت “سبوتنيك” على نسخة منه أن “الامتثال لمبدأ التعويض من قبل الدول التي لم تتمكن من الوفاء بالاتفاق بنسبة 100 في المئة في أيار وحزيران، مما يعني توفير التعديل اللازم للإنتاج في تموز وآب وأيلول 2020 بالإضافة إلى الحصص المتفق عليها بالفعل لهذه الأشهر”.

 وأكد وزير الطاقة الروسي، ألكسندر نوفاك، أن التدابير المشتركة لدول “أوبك +” سمحت بمنع العواقب الخطيرة لأكبر انهيار لأسعار النفط العالمية.

وقال نوفاك: “أود أن اتقدم بكلمات الشكر لجميع المشاركين في الاجتماع الوزاري لأوبك + الذي عقد 9 و1 نيسان من العام الجاري على القرارات البناءة التي اتخذت، وعلى التدابير المشتركة التي سمحت لنا بتجنب العواقب الخطيرة لأكبر انهيار لأسعار النفط العالمية في التاريخ”.

 وأكد الوزير الروسي أن “تنفيذ الاتفاقية بنسبة 100 في المئة مهم اليوم من أكثر وقت مضى من قبل جميع الدول المشاركة”.

شارك المقالة