ارتفعت أسعار الذهب خلال تعاملات اليوم الجمعة، بدعم من استمرار التوتر السياسي والتجاري بين الصين والولايات المتحدة.

ويأتي الارتفاع وسط حذر المتعاملين ترقباً لرد فعل واشنطن إزاء موافقة البرلمان الصيني على قانون للأمن القومي في هونغ كونغ.

 وصعد الذهب في المعاملات الفورية بنسبة 0.4% إلى 1725.01 دولار للأونصة، بحلول الساعة 09:37 بتوقيت غرينيتش، في حين صعدت العقود الآجلة للذهب بنسبة 0.7% إلى 1739.60 دولار للأونصة.

 ومن المتوقع أن يعقد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب مؤتمراً صحفياً في وقت لاحق اليوم، بشأن الصين في الوقت الذي تتحرك فيه إدارته للضغط على بكين بشأن تعاملها مع هونغ كونغ.

 ويحفز تصاعد التوتر بين الولايات المتحدة والصين المستثمرين على طلب المعدن النفيس، الذي يعتبر ملاذاً آمناً، والذي يتجه صوب تحقيق زيادة شهرية بأكثر من 2%.

 ويستخدم الذهب كاستثمار آمن خلال أوقات الضبابية السياسية والاقتصادية.

 ويقول محللون إن جاذبية الذهب تتلقى الدعم أكثر من إجراءات تحفيز غير مسبوقة تنفذها بنوك مركزية كبرى للحد من الضرر الاقتصادي الناجم عن تفشي فيروس كورونا.

 المصدر: “رويترز”

شارك المقالة