قفز الذهب يوم الجمعة، بأكثر من 1 بالمئة إلى مستوى لم يشهده منذ 2012، إذ أضاف تجدد التوتر الأمريكي الصيني إلى مخاوف بشأن تراجع اقتصادي عميق بسبب جائحة فيروس كورونا.

وربح الذهب في المعاملات الفورية 0.7 بالمئة ليسجل 1741.65 دولار للأوقية (الأونصة) بحلول الساعة 18.47 بتوقيت غرينتش، وخلال الجلسة بلغ أعلى مستوياته منذ نوفمبر 2012 عند 1751.25 دولار، علماً أن المعدن النفيس زاد بأكثر من اثنين بالمئة منذ بداية الأسبوع وحتى الآن.

وصعدت العقود الأمريكية الآجلة للذهب 0.9 بالمئة إلى 1756.30 دولار.

ويميل الذهب للاستفادة من التحفيز الاقتصادي لأنه يعتبر إلى حد كبير أداة تحوط ضد التضخم وتراجع العملات.

وبالنسبة للمعادن النفيسة الأخرى، ربح البلاديوم 1.9 بالمئة إلى 1870.28 دولار للأوقية، لكنه يتجه صوب تسجيل انخفاض للأسبوع السابع على التوالي.

وارتفع البلاتين 3.2 بالمئة إلى 792.24 دولار للأوقية بعد أن بلغ أعلى مستوياته منذ 13 مارس عند 796 دولار.

وقفزت الفضة 4.3 بالمئة إلى 16.55 دولار للأوقية، ولامست في وقت سابق ذروة أكثر من شهرين عند 16.71 دولار.

المصدر: رويترز

شارك المقالة