استعانت شبكة التواصل الاجتماعي الأشهر “فيسبوك” بتقنيات جديدة للذكاء الصناعي، التي يمكنها أن تخفي الأشخاص.

وأوضح تقرير نشره موقع “إنغادجيت” التقني المتخصص، أن فيسبوك طورت تحديثا جديدا يمكنه أن يستخدم تقنيات الذكاء الصناعي، لإخفاء الأشخاص من على تقنية “التعرف التلقائي على الوجوه”.

وتعمل تقنية “التعرف التلقائي” على التعريف بالأشخاص تلقائيا في فيسبوك، حتى لو كانوا موجودين في مقاطع فيديوهات بث مباشر “حية” أو في صور لأشخاص آخرين.

وكانت تلك التقنية قد أثارت تساؤلات عديدة بشأن خصوصية المستخدمين، خاصة وأن عدد منهم لا يرغب في أن يصبح مكشوفا أمام الجميع مشاركته في تلك الصور أو مقاطع الفيديو.

ومنح التحديث الجديدة إمكانية تعطيل التفعيل التلقائي للتعرف على الوجوه، عن طريق أداة تشفير جديدة تعمل بالذكاء الصناعي.

وأوضح المتحدث باسم شبكة فيسبوك أن تلك التقنية لا تزال في طور الاختبار حاليا، ومن المتوقع أن يتم تطبيقها في الفترة المقبلة، خاصة وأنها ستساعد الناس في منع عمليات تتبعهم وتتبع أنشطتهم دون إرادتهم..

شارك المقالة