أكد صندوق النقد الدولي، أن إيران ستحتاج لسعر برميل النفط عند 194.6 دولار لتحقيق التوازن في ميزانيتها للعام المقبل، في وقت تخضع فيه طهران لعقوبات أمريكية قاسية.

وقال الصندوق، إنه من المتوقع أن تسجل إيران عجزا ماليا بنسبة 4.5% هذا العام، و5.1% في العام المقبل، كما توقع الصندوق أن ينكمش اقتصاد إيران بنسبة 9.5% هذا العام، مقارنة بـ6% كانت متوقعة.

وفي ما يلي رسم بياني يظهر منحى تطور سعر برميل النفط منذ 1946:

وشهدت إيران ارتفاعا في إيرادات النفط بعدما رفعت العقوبات الدولية عنها في 2016، في إطار اتفاق نووي أبرم سنة 2015 بين طهران والقوى العالمية، لكن واشنطن أعادت فرض عقوباتها في 2018 بعدما قررت الانسحاب من الاتفاق.

المصدر: “رويترز”

شارك المقالة