يرى مدير شركة النفط الروسية “روس نفط” إيغور سيتشين، أن ثمن توقف إمدادات النفط بشكل كامل عبر مضيف هرمز في الخليج هو نحو مليار دولار يوميا.

وقال سيتشين: “مليار دولار في اليوم هو ثمن توقف الإمدادات عبر مضيق هرمز، الذي تمر عبره إلى الأسواق العالمية شحنات النفط من إيران والسعودية والعراق والكويت والإمارات”.

وأضاف، أن عرض المضيق في أضيق نقطة 40 كم، لكن عبر هذا المقطع تمر 15% من إمدادات النفط العالمية، في إشارة إلى مدى أهمية هذا المضيق على الاقتصاد العالمي.

وتتخوف أسواق النفط من تأثير التوترات في منطقة الخليج على الإمدادات العالمية وعلى الاقتصاد العالمي، حيث تعرضت ناقلة نفط في وقت سابق في المنطقة إلى هجمات إرهابية، كذلك شهدت المنطقة توترات بين واشنطن وطهران.

شارك المقالة